الأربعاء، 14 يناير، 2015

حظي ع الجبين اتسطر


حظي ع الجبين اتسطر</

حظي ع الجبين اتسطر بايد النصيب مكتوب
لا هـو شـئ يتـمـحـي ولا ذنــب عـنـه أتـوب
والـكـل حـالـه اتـعـدل وحالـي بـات مـقـلـوب
بـالـورد يـتـحـدفـوا وانـا الـلـي بـس بـطوب
يـا رب دي قـسـمـتـي ورضـيـنـا بالمـقـسـوم
لـذة عـذابـي فـي حـبـهـا نعمة ياريتهـا تدوم
يـا حـلـوة طـبـعـك شرس يـلا اهمدي اتهدي
مـا نـيـش وجـبـة فـي فـرح وبـيـهـا تـتـغـدي
للـواحـدة قـاعدة مصحصحة ولا مرة بتعدي
وشي الخشب راح يتعبك وهوانتي مش قدي
يـكـفـى عـتـابـنـا لـبـعضـنا ولا حـد فينا يلوم
لـذة عـذابـي فـي حـبـكم نـعـمة ياريتها تدوم

هناك 4 تعليقات:

موجة يقول...

قصيدة رائعة كالعادة ، لغتك العامية سهلة وانسيابية بصورة بديعة :)

أحمد

Mostafa Hashem يقول...

القصيدة جميلة للغاية
لـذة عـذابـي فـي حـبـهـا نعمة ياريتهـا تدوم
فى هذا البيت كان الحديث لطرف غائب ثم فى آخر القصيدة
لـذة عـذابـي فـي حـبـكم نـعـمة ياريتها تدوم
أصبح مخاطب أى أنه أمامك .. ألا يصح أن تكون القصيدة على وتيرة واحدة
دام لنا هذا القلم الرشيق

Beram ElMasry يقول...

صديقي احمد شرفني مرورك واسعدتني مشاركتك فلا تحرمنا النعاودة
تحة وسلام ولا سلام مع بني اسرائيل

Beram ElMasry يقول...

صديقي الجميل مصطفى بك
ارجو الانتباه قليلا للحوار الذي تحول الى مخاطبة الحبيبة الامر الذي استوجب تغيير الخطاب
تحية وسلام ولا سلام مع بني اسرائيل