الخميس، 21 نوفمبر، 2013

الشيخ قرضاوي





الشيخ قرضاوي

الشيخ قرضاوي ده شيخ هتيك
وعامل له فتاوي فتح له بوتيك
علي قد ما تدفــــع راح يفتيك
ويبـــــــعلك ابوه لوتدفع شيك
مخه الملحوس دايما معطوب
*****
ده كمالة عد مالوش عوزة
 وهو خلع العمة لبس خوذة
زي المساطيل يشرب جوزة
ويغير دينــــة عشان موزة
وفي ايها قاعده يكون مقلوب
*****
سيبت الميسور وركبت الصعب
وبقيت ملعون من كل الشــــعب
علي القبر فاضلك فاركت كعب
وانت ياملعون طب امتي تتوب
******
بيرم المصري


هناك تعليقان (2):

Mostafa Hashem يقول...

كم هى رائعة هذه الكلمات .. وفى الصميم .. ومواكبة للأحداث .. ووصفك للشيخ العجوز الذى مازال يكافح من أجل موزة , ربه نعمتة .. وكذلك هو مستعد للتفاوى الخاصة من أجل الإخوان .. وأعتقد أنه نسى أنه سوف يموت .. من كثرة ماعاش هو متصور أن الموت قد نسيه .. ونسى أن كل الملايين التى جمعها لن تنفعه فى يوم الموقف العظيم .. والغريب أنه هو الذى كان يعلم ذلك .. فإن كانت هذه تخاريف كبر سن .. فلابأس .. ولكن من الواضح أنه مصر على هذا الموقف المعوج .. وربنا يستر علينا لما نوصل لمثل هذا السن .

Beram ElMasry يقول...

حبيبي وصديقي مصطفي هاشم
انت الباقي لنل ابقاك الله لنا ذخرا وعونا فلا تهرب هاهاهاهاها هجيبك هجيبك